الصفحة الرئيسية | عن المدونة | السيرة الذاتية | RSS | Twitter
Loading...

07‏/11‏/2010

[ مسرحية البرواز لمهرجان المسرح الجامعي ] – فيديو، صور.

المهرجان-المسرحي-الخليجي-البحرين-مسرحية-البرواز-جامعة-القصيم

(العالم المحسوس، جزيئات متحركة، وأفكارنا كلمات ثابتة)

مسرحيّة البرواز إبحار تأملّي مع خيالات النفس البشرية التي تضج بالانكسار، والقمع الذي نشأت عليه حتى صارت تختزل الحياة بتوافه نمت فيها عبر امتداد الزمن، حتى تمكنت منها، وسيطرت عليها، فما ثمّ إلا الكره، والعصبيّة، والغضب، والتفرقة العنصرية.. حتى بين أبناء الأب الواحد، ومن خلال الشخصيات وحكاية الصراع الدائرة بين ثلاثة أخوة يجمعهما أبٌ واحد، ويتفرقون في ثلاث أمهات نحاول في هذه المسرحية أن نجذب المتابع من دائرة الهمّ الأصغر التي يراها في هذه الشخصيات إلى دائرة الهمّ الأكبر.. .

تدور أحداث المسرحية حول ثلاثة أخوة (جابر،صابر،أحمد) يذهبون إلى المستشفى النفسي كخيار مبدئي لمسألة الورث العالقة بينهم (حيث استولى جابر عليه) قبل الذهاب إلى المحكمة، فيزعم أحمد وصابر أنهما أتيا بأخيهما جابر كي يعالجاه علّه يُشفى من مرض الأنانية وحب التملّك الذي جعله يستولي على حق أخويه بالورث، ويزعم جابر أنه هو الذي أتى بهما كي يعالجهما من أمراضهما التي جعلتهما لا يقفان مع والدهما في مرضه ووفاته كما فعل، فيصادف الأخوة (صاحب السعلوّة) أحد مرضى المستشفى، ومن ثم يقعون تحت رحمة الدكتور، أو أن الدكتور قد وقع تحت رحمتهم.

مسرحية تدور أحداثها في جو تراجيدي وكوميدي كذلك.

مسرحية البرواز هي المشاركة التي نمثّل بها –مع بعض المؤسسات التعليمية الأخرى- المملكة العربية السعودية في [ المهرجان المسرحي لجامعات ومؤسسات التعليم العالي بدول مجلس التعاون الخليجي ]، وأعتبر هذه التجربة من أكثر الاختبارات التي مررت بها صعوبة، لا على مستوى عمق المسرحية، ولا طولها (ساعة وربع.. إلى ساعة ونصف)، ولا رسميّة واحترافية الفريق الذي أعمل معه، فأنا بين مجموعة لأصحابها تاريخ مسرحي عريق في مهرجانات الدول العربية، ومهرجان الجنادرية.. والمسرح الجامعي، وغيرها.

بدأنا بروفات العمل في مسرح كليّة العلوم الصحيّة في مدينة الرسّ بمنطقة القصيم في 18 / شوّال / 1431 هـ، الموافق 27 / 9 / 2010 م، في جوّ أخوي جميل، وعزمٍ على الفوز بجوائز المهرجان، وهي مقسمة كالتالي:

1. أفضل نص مسرحي.
2. أفضل إخراج مسرحي.
3. أفضل ممثل (أول، وثاني، وثالث).
4. أفضل سنوغرافيا (الجو العام).
5. أفضل عرض مسرحي متكامل.

طبعًا هدفي الأساسي هو الهدف المشترك لنا جميعا، وهو أن نفوز بجائزتي أفضل عرض مسرحي متكامل، وأفضل سنوغرافيا، وطبعًا هناك الهموم الفردية والتي نتمناها لبعضنا، ومنها همّي الشخصي بأن أفوز بالمركز الأول في جائزة أفضل ممثل في هذه الاحتفالية.

الجميع على مستوى راقي من الجدّية والعزم، وأحد الأخوة الممثلين (محمد الرثيع – رئيس فرقة تناتيف الإعلامية) يأتي يوميا من مسافة 400 كيلو ذهابًا وإيابًا، مما يجعلني أنا وصاحبي عبدالعزيز البازعي نصمت محرجين عندما نُنهك ونعمل أنفسنا بذلنا شيئًا من مسافة 160 كيلو فقط.. ذهابًا وإيابا.

مسرحية البرواز:

الممثلون:

1. محمد الرثيع.
يمثّل دور صابر هبلو أحد الأخوة الثلاثة، أندونيسي التربية، والده "هبلو" تزوّج سرًّا من شغالة العائلة فأنجبته.. يحتقره أخوته لأنه لا يمثل لديهم –بالصورة النمطية- أكثر من سائق محتقر أو عامل نظافة.. أو ابنًا أنجبته خيانة والدهم لأمهما، متدين.. وفيه جانب من الغفلة والاستعجال، أتى من أندونيسيا بتكلفة آلاف الريالات ليأخذ ورثه الذي يظنه 350 ريال فقط(!)، من باب: حقي وآخذه بأي ثمن.

2. عبدالعزيز البازعي.
ويقوم بدور جابر هبلّو، الأخ الذي بقي مع والده حتى رمقه الأخير، واستولى بعدها على الورث وجعله باسم زوجته، وحرمه من أخوته، وحجّته في ذلك أنه أقربهم إلى والده، وأنهم لم يقفوا مع الوالد في مرضه، وأنه عانى في مرض والده مالم يعانوه هم، يمثل جابر البدوي الذي تنزلت عليه الملايين ففسق وتجبر، وانغمس في الفجور، والسفر المشبوه.. وهو مبتلى بالتكبر والغرور نتيجة الغنى المفاجئ.

3. راكان عارف.
أمثل في هذه المسرحية دور أحمد هبلّو، الفنان التشكيلي، والمثقف المغفل، الذي ألهتني هواياتي عن أهلي ووالدي، أشترك مع أخي جابر في احتقار أخانا الأندونيسي صابر، وأشترك مع صابر في كره جابر لأنه سرق الورث واغترّ منا... وألعب على هذين الحبلين، ناقمٌ على المجتمع، لا أرى إلا الجانب المظلم منه، وأجد المبرر لكوني لم أتعاطف مع والدي في مرضه.

4. عبدالله العبيد.
يمثل دور أحد المرضى في المستشفى النفسي، وهو (صاحب السعلوّة) التي تمثلها العديد من مخاوف بقية الشخصيات في كل الشؤون النفسية والفكرية والاقتصادية.. ونحو ذلك، وفي نهاية المسرحية سيكشف للجميع من هي السعلوّة في هذا العصر.

5. منصور البراك.
ويمثل دور الدكتور النفسي وفي نفس الوقت الدكتور المريض الذي لا يعلم، الذي يحصل من حوله من صنع الخيال.. أم هو واقعه ونسيجٌ متصل بماضيه المرّ، غاضب.. محتار.. وازدواجيّة حاله تؤثر في طريقة علاجه لمرضاه، أستطيع أن أقول أنه يستحق بطولة المسرحية لأنها تبدأ به في بداية جميلة.. وتنتهي به كذلك.

تأليف: أ.عبدالله المغيولي.
وهو من الأفاضل الذين لهم خبرة طويلة جدا في المجال المسرحي، اجتمعت معه عدة مرات في جلسات عابرة، وأجد في نفسي احتراما له لرقيّه في تعامله ونقاشه.

مساعد مخرج: أ. عيسى الشلاحي.
وهذا الشخص يعني لي الكثير فقد آمن بموهبتي في مجال المسرح.. والتمثيل بشكلٍ عام، وتلقيت منه دعمًا معنويا كبيرًا جدا منذ وطأت رجلي أماكن المسرح الجامعي، ولا زلت أتشرف بالعمل معه، مع حزني لابتعاده عنا قليلا لانشغاله في الأمور الإدارية.. إلا أن لحضوره في الأسابيع الماضية دعمًا معنويا كبيرا للجميع، يحمل في رأسه الكثير من الذكريات الجميلة عن المسرح الجامعي؛ فإن تحدث عنها لم تمل منها، وواضحٌ حنينه إلى أيام جميلة للمسرح ما لحّقت عليها مع أنه كان باستطاعتي في تلك السنوات.. لكن مرحلة وراحت علينا.

إعداد وإخراج: أ. ماجد البشري.
لأول مرةٍ أتعاون مع أبي عبدالعزيز، الأستاذ ماجد، وفي الحقيقة.. وأثناء كل بروفة أجدني أمام شخص فاهم لعبة المسرح صح، فبالإضافة إلى خبرته الكبيرة في مجال المسرح الجامعي، والمشاركات في كبرى المهرجانات، فهو يحسن التعامل مع الممثلين ويعطي أجواء من الحريّة الكبيرة للمثل في طبيعة دوره وأدائه وإضافاته، ولم يسبق أن تجهّم أمام أي اقتراح؛ بل يخضعه للنقاش والتأمل، وهذه ميزة فيه.. وأعني النقاش حول العمل، فبقدر أهمية البروفات، وحفظ النص.. والإضافات أثناء العمل، تعلمت أهمية الجلوس والنقاش حول ما قمنا به وما سنقوم به، لذلك احسبوا أكثر من عشرين جلسة نقاش حول عملنا خلال الأسابيع الماضية.. .

أستطيع أن أقول أن الأستاذ ماجد رفع قيمة المسرح لدي، وأراني أبعادًا أخرى له.. فشكرًا لا تكفيه.

تقرير فيديوي (يحوي في بعض أجزائه موسيقى من الجهة المصممة فعذرًا):



ملاحظة: أعتذر لعدم وضوح الصور بعض الشيء لأن أجواء المسرحية مظلمة، فالإضاءة وسط.. إضافة إلى أن كاميرا الجوال متحدية على الزعل.

مسرحية-البرواز-عيسى-الشلاحي-مسرح-العلوم-الصحية
نقاش ساخن حول المسرحية بين الأستاذين ماجد البشري وعبدالله المغيولي، ونظرة من الأستاذ عيسى الشلاحي تجاه المصور، والبقية يأخذون فترة راحة بعد بروفة لكامل المسرحية.


عبدالله-العبيد-محمد-البرّاك-عبدالعزيز-البازعي-مسرحية-البرواز-بروفات
من اليمين: عبدالله العبيد، محمد البراك، وعبدالعزيز البازعي.


عبدالله-العبيد-بروفات-مسرحية-البرواز
عبدالله عبيد وابتسامة من القلب.


عيسى-الشلاحي-مسرح-العلوم-الصحية-الرس-مسرحية-البرواز
الأستاذ عيسى الشلاحي - أبو طلال واهتمام عميق بمسألة الصوت والإضاءة "وهي من هموم المسرح المتعبة".


الممثل-محمد-الرثيع-مدير-فرقة-تناتيف-مسرحية-البرواز-بروفات
الممثل محمد الرثيع، قائد فرقة تناتيف الإعلامية، أدهش الجميع في مهرجان الجنادرية الماضي بعد أدائه لدور ست شخصيات في مسرحية واحدة.


بروفات-مسرحية-البرواز
فترة استراحة للشباب، مع الشكر والتقدير لمسؤولي المعهد على تجهيز الوجبات الخفيفة والعصائر للجميع


تقرير-بروفات-مسرحية-البرواز
أثناء إعداد التقرير الفيديوي


اللهم يسّر وأعن.. ووفق.



6 آراء:

قناص رفحاء يقول...

بالتوفيق يابوعارف تبدو رائعة هذه المسرحية

راكان عارف يقول...

قناص رفحاء’ آمين.. جزاك الله خير ووفقك.

Mulfi يقول...

الصور هذي كأنكم بالسبعينات أيام اختراع الكاميرات ، رجاءا ادخل حقبة الآيفون4 مع ابو مطير ..

راكان عارف يقول...

ملفي’ ههههههههههههههه..

من المفترض أن الجوال الذي التقطت منه الصور أن يكون آيفون.. لكنه صيني.

نحن في الطريق بإذن الله تعالى إلى آيفون 4.. وراح تلقى صور HD بإذن الله.

تحياتي.

راكان عارف يقول...

وبعدين وشو موقعك هذا ملفي.. إيش قصتك مع إيطاليا..

غير معرف يقول...

ألف مبروك مقدما

إرسال تعليق

إن أصبت فمن الله -عز وجل-، وإن أخطأت فمن نفسي والشيطان.
تزدان مواضيعي بردودكم وتفاعلاتكم.. فهي دافع للبذل والعطاء والاستمرار.

مُدَوّنَة [ الثائر الأحمر ] - راكان عارف © 2009 - 2015 | 1430 - 1437 | الحقوق محفوظة، وتتاح مع ذكر المصدر | تصميم راكان عارف