الصفحة الرئيسية | عن المدونة | السيرة الذاتية | RSS | Twitter
Loading...

09‏/10‏/2009

[ كل شيء عن فيلم تكتكة ! ]




في عام 1428 وقبل أن تبدأ عطلة منتصف الفصلين تلقيت اتصالا من صديقي راكان مطير الضوي (والذي يكتب معنا هنا باسم واحد متهول) يطلب مني أن أتجه للرياض لأنه متجه إليها مع الأستاذ سهل الشرعان لتصوير بعض المشاهد لفيلم تك تكة والذي ألفه الأستاذ سهل.

وافقت بالطبع، فالمكان الرياض.. وراكان وأبو ياسر ممن تستمتع معهم جدا في الرحلات.. ثم إنني أول مرة سأحضر تصوير عمل تابع لقناة المجد.

اتجهت للرياض.. ثم بدأ تصوير العمل، وقد كان العمل يجمع بين المتعة والتعب والإنهاك، هو ممتع جدا بالنسبة إلي لأنني مجرد مطلع.. وزائر لا أكثر ولا أقل.. ولي صلاحية الدخول في أمكنة العمل لكوني ملازما للمؤلف وللبطل.. مين قدي يعني!، ألمح كل صغيرة وكبيرة في العمل وأتابعها بصمت وهدوء، لا شغل ولا مشغلة.. يعني إيش وراي بالضبط؟!

في أثناء تصوير بعض مشاهد الفيلم في مستشفى المملكة طلب مني الأستاذ سهل أن أدخل في إحدى المشاهد بدور موظف الاستقبال في المستشفى، وقد كانت تجربة طريفة وممتعة ومرعبة كذلك، فلأول مرة أعمل للكاميرا وأمامها.. كان من المذهل أنني لم ألتفت إليها، ربما لأن أحدا لم يقل لي: لا تلتفت إلى الكاميرا. وربما لو قالها أحدهم ناصحا لوجدتني ألتفت نحوها رغمًا عني.

راكان مطير قام بآداء جميل في هذا الفيلم، إلا أنني أعلم جيدًا أن راكان -بلا مجاملة- يؤدي أفضل بكثير مما رأيته في هذا الفيلم، خصوصا في هذا الوقت.. وذلك لأنه نحيل جدا مقارنة بجسمه في الفيلم (يعني ملامح وجهه ستكون أوضح :) )، إضافة إلى الإنهاك الذي صاحب فترة العمل، كما قال راكان مطير في لقاء له: (يبدو أن فيلم تكتكة برعاية ملف الضغط الشهير WinRAR) فقد كان العمل مضغوطا للغاية مما أثر على شيء من الأداء، ورغم أن كثيرا من المتابعين قد أثنوا على أداء الممثلين في هذا الفيلم، إلا أنني أجزم أن موهبتهم تفوق ما رأيته، ودليل ذلك ما شاهدته من أداء رائع للغاية لأخي راكان مطير وللمبدع صالح الدهمشي في سلسلة مشاهد أسرتي الرائعة تصويرا وكتابة وأداء والتي صُورت في هذه العطلة الصيفية، والتي تنتهي هذا اليوم الجمعة، وهنا مقطعين من سلسلة أسرتي للمقارنة:

مشهد لـ راكان مطير من سلسلة [ أسرتي ]


مشهد لـ صالح الدهمشي من سلسلة [ أسرتي ]


فيلم تكتكة يتحدث عن شاب تتقاطع في يومه سلسلة من المصائب والمشاكل، وكل من تحدث له هذه المشاكل يردد بتلقائية معهودة: (أنا إيش سويت يا ربي!) نسأل الله العفو والعافية، وفيلم تكتكة يجيب بشكل غير مباشر -نوعا ما- على هذا السؤال السيء.

الفيلم
تأليف... سهل الشرعان
إنتاج.... روابي مجد الدولية
بطولة... راكان مطير - صالح الدهمشي - علي الحربي
إخراج... رائد إسماعيل
عُرض الفيلم على قناة [ فرحة ] وهي من قنوات المجد الفضائية الخاصة بالعيد -فيما أظن-.

موظف الاستقبال :
صورة-راكان-عارف-اللحيدان

مثلت في الفيلم بدور بسيط، موظف الاستقبال الذي يسأله البطلان عن حالة طفل تعرض لحادثة ضمن أحداث الفيلم، فيجيبهم عنها ثم ينتقد تصرفات الشباب مع السيارات.

منذ تصوير الفيلم قبل ثلاث سنوات وأنا كنت أظن بأنني أصرخ أثناء المشهد وأن صوتي كان عاليا لكني فوجئت بمقدار الهدوء الذي ظهر مني أثناء كلامي، حينها عرفت أنني صاحب صوت منخفض.. وإن صرخت، وهنا عرفت سبب صراخ الأستاذ سهل وعيسى الشلاحي (ممن أخرجوا وألفوا بعض مسرحياتي) علي بأن صوتي منخفض جدا وأنا أعارضهم بأنه مرتفع وأقسم بأنني كنت أصرخ وأصر على ذلك، لكن يبدو أنهم كانوا محقين : / .


أمور قد لا تعرفونها عن الفيلم:
- المشاهد الأخيرة تم تصويرها بعد عام من تصوير بقية الفيلم، لذلك قد تلاحظون اختلاف وزن البطل وشكله عن بداية الفيلم ووسطه.
- المخرج رائد إسماعيل شارك في إحدى مشاهد الفيلم، في لقطة التسليم من الصلاة ولقطة الوضوء (تعجبني هذه الحركات).
- راكان الضوي شارك في كتابة سيناريو الفيلم.
- مشهد المسجد القصير استغرق تصويره 19 ساعة متواصلة، كدنا أصيب فيه الممثلون وطاقم العمل بإنهاك لم يمر علينا في حياتنا.. مع أنني كنت فيه متفرجا فقط، فكيف بمن قضوا ذلك الوقت بالعمل.
- إيش قصة الناس مع طاش ما طاش، كل ما رأى أحدهم طاقم العمل قال: هل تصورون حلقات من طاش ما طاش؟!
- رسالة الجوال التي ظهرت في آخر الفيلم كانت غير واضحة مع الأسف، وما حوته -في معناها- هو أنها رسالة من عبّود (والذي كان قد نبه البطل إلى موعد الوظيفة في بداية الفيلم عبر الجوال)، وفي الرسالة الأخيرة خبر تأجيل المقابلة إلى الغد، هذه المقابلة التي قلبت حياة مالك (بطل الفيلم) رأسا على عقب.

الفيديو مقسم إلى أربعة أقسام:

- 1 -



- 2 -



- 3 -



- 4 -



ومن خلال متابعتي للأستاذ سهل الشرعان أرى أنه يعد -عمليا- بالكثير من المفاجآت والأفكار الخرافية، نسأل الله له التوفيق.

تقبلوا تحياتي
أبو الهيثم
[ راكان عارف - الثائر الأحمر ]
.

13 آراء:

مجتمع يقول...

ما شاء الله فعلاً فيلم أكثر من رائع
تابعته وحقيقة من أفضل الأفلام على قناة فرحة ذو هدف راقي ورسالة هادفة
ومقاطع أسرتي رااائعة جداً
بداية موفقة ونأمل أن نشاهد لهم مسلسلات وأفلام أخرى

راكان عارف يقول...

أهلا بك أخي مجتمع، سعيد بأن الفيلم قد نال إعجابك.. وكذا مقاطع أسرتي.

آمل معك أيضا أن نشاهد المزيد من هذا الإبداع.

سعيد بمرورك واهتمامك.

الناسك يقول...

س / لماذا صورتك ، وصورة النجم جودة منخفضة ؟!
لم أشاهد الفيلم حتى الآن لانشغالي ومع ذلك سأتابعه حالما أفرغ .. عندها ربما أعود برد مطول لا يقتصر على مجرد الفيلم ..

حتى ذلك الحين دم بخير .. يـ كل شيء !

راكان عارف يقول...

لأني صورتها من عرض الفيلم مباشرة.. يبقى شوف الفيلم وعطني رأيك فيه.

دم بكل شيء.. على خير.

قناص رفحاء يقول...

تعجبني مشاهد ماخلف الكواليس ماعندكم منها نشوفها
على العموم فيلم جميل وقد شاهدته بجميع اجزاءه واستمتعت به جدا . نتمنى ان نرى مثل هذه الاعمال لمبدعون من رفحاء كا امثالكم

[ واحد متهول ] يقول...

شكراً للثائر الأحمر على هذا المقال الرائع >>>> وين يابو الشباب .


كنت قد أعلنت الإعتزال عن عالم التمثيل حتى أمد ... انتظرت ردة الفعل فكانت أكثر من رائعة في الأغلب رغم أن أكثر المقيمين تكلمّوا عن الناحية الفنية للعمل وهم لا يعرفون أ ب في الصناعة الفنية ,,, عمل بسيط جداً شاهده البعض فأحبوه وآخرين قارنوه بتايتنك فلم يرق لهم ...

راكان عارف يقول...

قناص رفحاء’ أهلا بك عزيزي أحمد، ونتمنى أيضا أن نرى مزيدًا من الأعمال لك.

بالنسبة للكواليس فالله يذكرك بالخير، يوجد العديد من الصور التي صورناها في كواليس تصوير المسجد، لكن أنسانيها الشيطان وسأضيفها بإذن المولى سبحانه.


واحد متهول’ مشكلتنا في المقارنة من جهة، لكن لا يجعلنا هذا الأمر أن نجعله غطاء لضعفنا، ويبقى أننا لسنا بحاجة إلى المقارنة في الوقت الحالي.. ولا في المستقبل القريب.. ومن يقع في فخ المقارنة بين ما يرى في الغرب وبين ما يراه هنا فيقضي عمره كله أسيرا للنتاج الغربي إعجابا، ويحرم من المشاركة في النتاج المحلي.. على ضعفه وقصوره في بعض الجوانب.. خصوصا إذا كان من أصحاب المواهب.

.

الناسك يقول...

مؤيد لما ذكر الثائر ، كما أن المقارنة إن لم تَطُل الممثل أو المخرج فهم في مأمن لأن المقارنة تصنف من القيود التي تثبط المرء عن الصعود ولو قليلاً ..

كما أن المشاهد يدرك حجم الدعم الذي يرصد لبعض المسلسلات والأفلام ، إلا أنه لن يُعفي الممثل من الأداء الجميل رغم الإطار البسيط ..

لذا أنت موهوب لكن المخرج لم يلعبها صح !
( وجهة نظر ) ..!

مجتمع يقول...

ننتظر صور الكواليس بارك الله فيك

غير معرف يقول...

الفلم رووووووووووعة والبطل ابو مطير مبدع تكفى لاتعتزل

غير معرف يقول...

احنا محتجين امثالك يابومطير واذاكل واحد مبدع ويعمل في التمثيل المحافظ ويريد ان يعتزل فمن سيبقى لنايكفي شرف اخي اكريم انك رجل ابتعدت عن الاختلاط والنساء والفحش والمزمير واوضح للجميع ان الترفية المحافظ اجمل من تلك الاجواء المشحونة بالفتن انت لاتعلم انك وبدون ان تعلم كونت قعدة جمهيرية تفوق تلك التي كونه هاري بوتر وبردبيت وغيرهم وصل مسيرك فجمهورك مئة الف نسمة فقد شاهدت جميع اعمالك وجمعت الردود عليها فهي تكاد تصل الى نصف مليون مشهد +واريد وعدا منك ان تمضي قدما في هذا الطريق وكتب لك الله الاجر ويكفي شهادة ابو الهيثم اخوك عدنااااااااااااان كوووووووووول

[ واحد متهول ] يقول...

أما عادي هاري بوتر ... أشكرك على حسن الظن ياغالي

غير معرف يقول...

الفلم جميل
بس بصراحة اول ماشفت البطل قلت هذا رجال وعنده درزن بزران خصوصاان على ذقن ×اللحيه ×البطل من الجانب الايمن شعرات بيضاء
بس تفجئت انه شاب صوغنن
موفق نراك في اعمل قادمه ان شاءالله

إرسال تعليق

إن أصبت فمن الله -عز وجل-، وإن أخطأت فمن نفسي والشيطان.
تزدان مواضيعي بردودكم وتفاعلاتكم.. فهي دافع للبذل والعطاء والاستمرار.

مُدَوّنَة [ الثائر الأحمر ] - راكان عارف © 2009 - 2015 | 1430 - 1437 | الحقوق محفوظة، وتتاح مع ذكر المصدر | تصميم راكان عارف